بحضور الألاف من الحضارم والزوار .. المكلا تحتضن أكبر مهرجان شبابي في ثاني أيام العيد “يوم الباخمري الحضرمي”

سقطرى اليوم | المكلا | علي بامسعود

وسط أجواء عيدية فرائحيه وبتواجد الألاف من الحضارم والزوار الوافدين من مختلف المناطق والمحافظات المجاورة ، احتضنت مدينة المكلا عروسة البحر العربي حاضنة حضرموت في صباحية اليوم الثاني من عيد الفطر المبارك ، أكبر مهرجان شبابي سنوي على مستوى الوطن (يوم الباخمري الحضرمي) ، أطلقه مبادرة لقيا الشبابية للعام الخامس على التوالي ، وبرعاية كريمة من مجموعة بن هلابي التجارية “دقيق حضرموت” .

يأتي يوم الباخمري الحضرمي ضمن الفعاليات العيدية التي تشهدها المدينة وتم استحداثها في السنوات القريبة كعادة سنوية تقليدية تقام في اليوم الثاني من العيد ، ويتضمن عروض فنية ومسابقات ثقافية وترفيهية للشباب والأطفال ، وكذا توزيع الباخمري المعمول بـ “دقيق حضرموت” مجاناً للمشاركين الذي يُعد كوجبه أساسية يتناولها الحضارم مع الشاي فجر كل يوم .

وعبر الأستاذ “ياسر خالد بن هلابي” مدير مصنع حضرموت لمطاحن وصوامع الغلال التابع لمجموعة بن هلابي التجارية ، عن سروره في نجاح إقامة هذه الفعالية ومدى حرصه على جمع أبناء مدينة المكلا على وجه الخصوص وحضرموت عامة في مختلف المناسبات وتقريب المسافات بينهم ، مضيفاً أن فعالية يوم الباخمري الحضرمي لها طابع فرائحي متميز ومختلف تماما عن بقية الفعاليات لما لها من أثر في نفوس الحضارم الذين دائما ما يلبون يرغبون بالمشاركة فيها .

وأكد “ياسر” أن مجموعة بن هلابي تحرص على مواصلة دعمها لمثل هكذا فعاليات شبابية لضمان استمراريتها في كل عام وفاء وعرفان منهم لأبناء حضرموت ، شاكرا جهود الشباب في مبادرة لقيا على جهودهم الجبارة في تنظيم المهرجان ، مهنئا الجميع بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك راجيا من الله العلي القدير ان يتقبل صالح الأعمال وأن يعاد في خير ويُمن وبركات .

هذا وقد حظي المهرجان بتفاعل كبير من الحاضرين الذين اشادوا بإقامة مثل هكذا فعاليات بإعتبارها ذكرى وامتداد لأفراح العيد التي الفوها في أرض الوطن ، وتهدف إلى ضم شمل الحضارم وتنسيهم هموم ومنغصات الحياة .

زر الذهاب إلى الأعلى