في ورشة عمل لإنجاح سير اختبارات الشهادة الثانوية..الأستاذ جمال سالم عبدون يؤكّد التهيئة الكاملة لأستقبال الاستحقاق الختامي للعام الدراسي 2020 – 2021م

سقطرى اليوم – المكلا – خاص

أكد وكيل أول وزارة التربية والتعليم – نائب رئيس اللجنة العليا للاختبارات – مدير مكتب وزارة التربية والتعليم بمحافظة حضرموت الأستاذ جمال سالم عبدون نجاح خطة الإعداد والتهيئة لاستقبال الاختبارات النهائية للشهادة الثانوية العّامة بقسميها العلمي والأدبي للعام الدراسي 2020 – 2021م، مشيرا في كلمته التوجيهية التي ألقاها صباح اليوم في ورشة العمل الخاصة بأسس ومعاير وضوابط العملية الاختبارية في المراكز الاختبارية بمديريات المحافظة كافة، إلى أن هذه الورشة تأتي خاتمة لخطة الإعداد والتهيئة المبكّرة لاستقبال الاستحقاق الاختباري وتستهدف خمسمائة وأربعين كادراً تربوياً وتعليمياً من قوام اللجنة الفرعية للاختبارات وكوادر الصحّة المدرسية بالمحافظة ولجان الضبط والتحكّم ورؤساء المراكز والوكلاء والمراقبين وعدد من الملاحظين بالمديريات، وأستعرض الوكيل عبدون ما تحقق من إنجازات ومكاسب وما انعمت به العملية التربوية والتعليمية منذ الحصة الدراسية الأولى من استقرار واستمرار ملحوظ اسهم في تنفيذ جميع الخيارات الوزارية التي جاءت لمعالجة آثار الموجة الثانية من وباء كورونا وتوجيه الإدارات التربوية والتعليمية بالمديرية بمنح الإدارات المدرسية اعتماد ما يتلاءم والواقع المجتمعي من الاختيارات الثلاثة، والحرص والمتابعة المستمرة لاستنهاج المقررات الدراسية وفقاً وخطة التقويم المدرسي الوزاري واجراء الاختبارات الشهرية والفصلية في مواعيدها المحددة،

وأشاد وكيل أول الوزارة – مدير تربية حضرموت بجهود معالي وزير التربية والتعليم الأستاذ طارق سالم العكبري في المتابعة والإشراف على مجمل الإجراءات والخطوات لإنجاح سير اختبارات الشهادة الثانوية بقسميها العلمي والأدبي، وكذلك دعم ومساندة الراعي الأول محافظ محافظة حضرموت – قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، ووقوفه الدائم مع القطاع التربوي والتعليمي ومنحه العديد من الاحتياجات والمستلزمات وتنفيذ المشاريع وتوفير المختبرات العلمية الحديثة ومعامل الحاسوب وتهيئة وتحسين البيئة المدرسية التي عادت جميعها بالنفع والفائدة على التلاميذ والطلاب داخل حجرات الدراس وقاعات المختبرات والمعامل واسهمت كثيراً في استكمال كل المقررات الدراسية لطلاب وطالبات الشهادة الثانوية والرفع بذلك من قبل الإدارات المدرسية جميعها ومتابعة وإشراف المناطق التوجيهية بالمديريات والمكاتب الفنية لدائرة التوجيه التربوي بالمحافظة.

منوهاً إلى أن الجميع يدرك التطوّر الكبير في الحقل التربوي والتعليمي، وحرص قيادة مكتب التربية بالمحافظة على مستقبل الطلاب والطالبات وتحفيزهم في كل مراحلهم التعليمية والتشديد على الإدارات التربوية والمدرسية باستكمال ومراجعة المقررات الدراسية في وقت كافٍ وقبل البدء في الإجازة ما قبل الاختبارات النهائية، وعدم ادعاء أي من أولياء الأمور أو الطلاب انفسهم بما يشير إلى غير هذه الحقائق في الواقع التربوي والتعليمي، داعياً جميع شرائح المجتمع إلى المساهمة بدورها في توفير الأجواء المجتمعية الملائمة لإنجاز هذا الاستحقاق الوطني، وتحفيز الطلاب والطالبات على بذل الجهود واستغلال الوقت في المراجعة والمذاكرة لخوض الاختبارات بثقة عالية، وحصد المراكز الأولى على مستوى مديرياتهم والمحافظة والجمهورية، واختتم الوكيل عبدون كلمته بالتأكيد على تنظيم حفل تكريمي لأوائل الطلاب كما جرت العادة في كل عام.

وقد شهدت الورشة تقديم أربع أوراق عمل جاءت الأولى بعنوان الجوانب الفنيّة لضمان تنفيذ الاختبارات والثانية الدعم النفسي والاجتماعي للطلاب خلال سير الاختبارات والثالثة المخالفات والجزاءات في نظام الاختبارات والرابعة الإجراءات الاحترازية لوقاية الطلاب من جائحة كورونا أثناء سير العملية الاختبارية ودور الصحّة المدرسية في المراكز الاختبارية. اغنيت بالعديد من المداخلات والمناقشات لإثراء الورشة ومخرجاتها العّامة.

رابط الخبر:

زر الذهاب إلى الأعلى